مرحبا بكم في هذا المنتدى الخاص بعلوم الإعلام و الإتصال و العلوم السياسية والحقوق و العلوم الإنسانية في الجامعات الجزائرية
. نرحب بمساهماتكم في منتدى الطلبة الجزائريين للعلوم السياسية و الاعلام والحقوق و العلوم الإنسانية montada 30dz

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الجرائم الانتخابية في القانون الجزائري_مذكرة
الجمعة ديسمبر 01, 2017 6:27 pm من طرف fouzi

» كرونولوجيا الثورة الجزائرية
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 11:18 am من طرف المشرف العام

» المركز الوطني للدراسات و البحث في الحركة الوطنية وثورة أول نوفمبر 1954
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 11:18 am من طرف المشرف العام

» نص بيان أول نوفمبر
الأربعاء نوفمبر 01, 2017 11:17 am من طرف المشرف العام

» المكتبة الوطنية - الحامة - الجزائر & EL MAKTABA و مواقع المكتبات العالمية
الخميس سبتمبر 07, 2017 7:23 pm من طرف المشرف العام

» الفوارق بين المنهجين التجريبي وشبه التجريبي
الثلاثاء أغسطس 15, 2017 8:07 pm من طرف محمد عصام خليل

» دورات في الصحافة والاعلام 2017
الأربعاء أغسطس 02, 2017 12:07 pm من طرف الاء العباسي

» سؤال مسابقة الأساتذة للإلتحاق برتبة أستاذ التعليم الثانوي تخصص فلسفة دورو 2017
السبت يوليو 08, 2017 2:12 pm من طرف hibatallah

» الفلسفة العربية المعاصرة والتحديات الراهنة
الخميس يونيو 15, 2017 12:04 pm من طرف hibatallah

» منتدى الطلبة الجزائريين للعلوم السياسية و الإعلام و الحقوق و العلوم الإنسانية
الثلاثاء يونيو 13, 2017 3:38 pm من طرف المشرف العام


    مدينة بوغزول الجديدة .. قطب ضخم، مبدع وجذاب

    شاطر
    avatar
    سليمان و الهدهد

    عدد المساهمات : 237
    نقاط : 384
    تاريخ التسجيل : 01/01/2010

    مدينة بوغزول الجديدة .. قطب ضخم، مبدع وجذاب

    مُساهمة من طرف سليمان و الهدهد في السبت أبريل 14, 2012 3:44 pm

    وكالة الأنباء الجزائريةوكالة الأنباء الجزائرية : 09 - 03 - 2011
    أكد وزير التهيئة العمرانية والبيئة شريف رحماني يوم الأربعاء بالمدية أن المدينة الجديدة التي يجري بناؤها في بوغزول هي "مشروع بنيوي سيساهم كثيرا في المستقبل الإقتصادي الإجتماعي للمناطق السهبية وسيكون كذلك همزة وصل بين الصحراء ومدن الشمال من البلاد".
    وأوضح رحماني خلال عرض قدمه المدير العام لمؤسسة تسيير المدينة الجديدة لبوغزول أن المدينة الجديدة "لم يتم إنشاؤها ككيان حضري معزول و مفصوم الطابع لكنها منطقة مستقبلية واعدة مبدعة وجذابة في نفس الوقت". واعتبر رحماني في هذا الصدد أن القطب المستقبلي الضخم سيكون مركز إشعاع وستكون له انعكاسات إيجابية على البيئة التي تحيط به مضيفا أن المشروع في تصميمه الحالي سيسمح للجزائر من الإنتقال إلى عهد الطاقات المتجددة والتكنولوجيات غير الملوثة. و أشار الوزير إلى أن النظرة الإيكولوجية المعتمدة في هذا المجال سواء على صعيد معايير البناء التكنولوجيات التي سيتم استعمالها وطبيعة الهياكل التي من المقرر إنشاؤها على الموقع تعكس إرادة الدولة للانتقال نحو التنمية المستدامة واعتماد الطاقات المتجددة.
    وذكر رحماني في هذا الإطار أن هذه النظرة الإيكولوجية لقيت ترحابا خاصة من قبل بعض شركاء الجزائر حيث أكد أن المركز الدولي للبيئة قدم مؤخرا هبة مالية قدرها 10 ملايين دولار من أجل إنجاز ثلاثة معاهد للبحث في المدينة الجديدة لبوغزول. كما أعلن وزير التهيئة العمرانية والبيئة من جهة أخرى عن ابدء في تحقيق مشروع لمركز البحث وهو تابع لوصاية وزارة الدفاع الوطني. وكانت هذه الزيارة فرصة للوزير للإطلاع على وضعية تقدم بعض الورشات التي انطلقت حول محيط موقع إنشاء هذا القطب الكبير.
    * المصدر : http://www.djazairess.com/aps/108273
    نقلا عن جريدة المساء الجزائرية
    مشروع مدينة نموذجية في وسط الهضاب العليا
    ارتفاع إنجاز الهياكل القاعدية للمدينة الجديدة بوغزول إلى 70 بالمائة
    مدينة نموذجية وقطب للتنمية المتوازنة
    صرح مسؤول بالمؤسسة العمومية لتهيئة المدينة الجديدة بوغزول أن مشاريع إنجاز الهياكل القاعدية الأساسية للمدينة الجديدة ببوغزول ببلدية شهبونية (ولاية المدية) والمتمثلة في شبكات الطرق والتطهير والتزويد بالماء الشروب قد استكملت بنسبة 70 بالمائة.
    وأوضح المصدر في هذا الصدد أنه تم إنجاز الورشات التقنية بالخرسانة والموجهة لإنتاج الكهرباء والكوابل الخاصة بالاتصالات السلكية واللاسلكية وأنابيب التموين بالمياه الشروب على مسافة 19 كلم، وأضاف أنه قد تم استكمال إنجاز أنابيب المياه التي تربط سد كدية أسردون بولاية البويرة والمدينة الجديدة لبوغزول على طول 196 كلم، إضافة إلى الشروع في أشغال إنجاز منشآت التركيب بالتنسيق مع وزارة الموارد المائية.
    وحسب المتحدث سيشرع أيضا في عدة برامج سكنية وتوفير التجهيزات، إضافة إلى إنجاز مقر المدينة خلال الأشهر المقبلة.
    وكشف المصدر أنه من المقدر أن تحتضن المدينة الجديدة، التي تقدر مساحتها الإجمالية 6000 هكتار منها 4000 هكتار قابلة للعمران تضاف إليها مساحة حماية تمتد على 12000 هكتار ،أزيد من 350000 ساكن.
    وحسب نفس المسؤول؛ فإن المدينة الجديدة ستكون قطبا للتنمية المتوازنة على مستوى الهضاب العليا وتحقيق التنافسية وكذا مدينة ذات نوعية بيئية عالية الجودة.
    كما ستضم المدينة الجديدة أيضا ثماني وظائف رئيسية هي السكن، التعليم، البحث وتطوير الطاقات المتجددة، النشاطات الصناعية واللوجستية الإدارية والخدمات، التجارة، السياحة والترفيه، الفلاحة والصناعات الزراعية.
    وتقع هذه المدينة التي ترتكز على أسس التنمية المستدامة في إطار المخطط الوطني للتهيئة العمرانية على ضفاف بحيرة سد بوغزول والذي يعد عنصرا هيكليا للمدينة
    وبالتالي المحافظة على النظام البيئي وتطوير الشبكتين الزرقاء والخضراء المقررتين في المخطط.
    وستحاط المدينة بأزيد من 22 كلم من مياه البحيرات وعدد من الحظائر المائية تمثل حوالي 1000 هكتار من المساحات الخضراء الحضرية على طول محاور الطرقات الكبرى وحظيرة مركزية تتربع على مساحة 130 هكتار ربعها قابلة للعمران.
    كما يحيط حزام أخضر حضري يمتد عرضه من 300 إلى 500 متر المدينة، تضاف إليها 12000 هكتار مقرر للتشجير من أجل استحداث مناخ مصغر ومكافحة التصحر.
    وينص مخطط تهيئة هذه المدينة الجديدة أيضا على مناطق تخصص لإنشاء إقامات يتم إنشاؤها على مستوى 21 حيا مبرمجة على أساس نسيج يمتد على طول 1 كلم حسب مفهوم وحدة فضاء حياة مزودة بالتجهيزات العمومية.
    وتمنح الأحياء الراقية مجموعة متنوعة من السكنات ذات جودة عالية تكون راقية واقتصادية حسب مخطط هندسي إيكولوجي يضم كل المقاييس ذات النوعية البيئية العالية.
    ومن المفروض أيضا توفير كل وسائل النقل الحضري الإيكولوجي من حافلات وترامواي وغيرها.
    وبالنسبة للجانب الاقتصادي، تعد مدينة بوغزول نموذجية في مجال الاقتصاد والطاقة وتثمين الطاقات الجديدة والمتجددة كالشمسية والهوائية والصفائح الفولتية.
    وتهدف إلى بلوغ نسبة 40 بالمائة من الحصيلة الطاقوية الوطنية في مجال الطاقة المتجددة في أفق 2030 من خلال استغلال الطاقة الشمسية المقدرة بـ 1900 كيلواط في الساعة سنويا وسرعة الرياح التي تفوق أو تساوي 3 متر/الثانية والتي تفوق مدتها 4000 ساعة في السنة. كما تم التوقيع في سنة 2011 على مشروع شراكة مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة وصندوق البيئة العالمي الذي يهدف إلى جعل مدينة بوغزول أول مدينة ذات انبعاث ضعيف لغاز الكربون.
    يذكر أن مخطط إنجاز هذه المدينة الحضرية التي تشبه مدينة برازيليا يعود إلى سنوات السبعينيات وبعد تأجيلات متكررة تم إطلاق المشروع سنة 2004 بعد المصادقة في 29 أكتوبر 2003 على مشروع مرسوم تنفيذي حول إنجاز المدينة الجديدة لبوغزول وتم التوقيع على هذا المرسوم في الفاتح أفريل سنة 2004
    للإشارة؛ فقد تم إنجاز أربعة مشاريع مدن جديدة بين 2004 و2008 على غرار مدينة بوغزول ويتعلق الأمر بسيدي عبد الله وبوينان وحاسي مسعود والمنيعة.
    المصدر:
    http://www.el-massa.com/ar/content/view/58837/41/

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 8:00 pm