دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» تاريخ الحضارات
أمس في 11:34 pm من طرف badre ddine

» اليوم الدراسي الأول حول حرية التعبير في الجزائر بين النصوص القانونية و الممارسة الميدانية
أمس في 9:26 pm من طرف المشرف العام

» الصحافة والاعلام الجديد
السبت مارس 29, 2014 5:13 pm من طرف المشرف العام

» الفكر اليوناني القديم
الجمعة مارس 28, 2014 7:00 pm من طرف hibatallah

» الاتصال الرقمي و الاعلام و التكنولوجيا
الخميس مارس 27, 2014 10:37 am من طرف أمل

» تطبيقات تكنولوجيا الاتصال والأنظمة الرقمية في الصحافة
الخميس مارس 27, 2014 10:33 am من طرف أمل

» مساعدة :حول النظرية النسوية في علم الاجتماع
الثلاثاء مارس 25, 2014 9:43 pm من طرف شهلة

» .مذكرات التخرج في تخصص التاريخ
الثلاثاء مارس 25, 2014 9:33 pm من طرف شهلة

» الحكومة الالكترونية
الإثنين مارس 17, 2014 7:52 pm من طرف fifi mahdjar

» الادارة الالكترونية
الأحد مارس 16, 2014 3:36 pm من طرف المشرف العام

عدد الزوار لهذا المنتدى
Visitor Counter
Visitor Counter

بحث حول الوسائط المتعددة multimedia

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بحث حول الوسائط المتعددة multimedia

مُساهمة من طرف سميحة زيدي في الأربعاء ديسمبر 23, 2009 11:47 am

إن الوسيط في لغة الاتصالات هو شيء يسهل نقل شيء آخر (الكلمات والصور والأصوات) من مصدر واحد (عادة ما تكون من المرسل) إلى مصدر آخر (عادة ما يكون المتلقي). وتعد أهم الوسائط (وسائل الإعلام) هي التليفزيون والإذاعة والأفلام والتسجيلات والصحف والمجلات والكتب. لذا فإن مسميات الفئة العامة الملحقة لوسائل الإعلام هذه هي الصور الإلكترونية والمطبوعة.

وهناك مقدار كبير من الخلاف بين العلماء حول دور وسائل الإعلام. وما التأثير الذي تلعبه وسيلة الإعلام على الرسالة التي تحملها وما هي تأثيرات وسائل الاعلام على المجتمعات الموجودة حاليا؟ ولقد فرق مارشال مكلوهان murshall mclu- han (وهو مفكر شهير في وضع نظريات الإعلام) بين كل من الإعلام المطبوع والذي يعد إعلاماً خطياً ويشجع على العقلانية والإعلام الإلكتروني الذي يحيط بنا (كلية وليس خطياً/ طولياً) وعليه وفقاً لمكلوهان mcluhan فإن هذا الإعلام الإلكتروني يشجع على الاستجابات العاطفية للرسائل، ويقترح أيضاً أن ذلك يؤدي إلى التماثل والتواصل والفردية والقومية لذا فإن الإعلام الإلكتروني يؤدي بنا إلى اتجاهات متعارضة.

ولقد أعطى مكلوهان mcluhan للوسيط أهمية أكبر من الرسالة التي تحملها موضحاً أن الوسيط أو وسيلة الإعلام هو الرسالة وهو ما ظهرت أهميته بشدة عندما أعطى الوسيط كاسم لأحد فصول كتابه فهم وسائل الإعلام anderstanding the media امتدادات للإنسان (1965) كما قدم في هذا الكتاب أيضاً تفريقاً جدلياً بين الإعلام الساخن والإعلام البارد، فالتعارضات والمتضادات يمكن أن تقودنا إلى أن نشاهد العلاقات بوضوح أكبر وعلينا حينها أن نفكر في كل من الساخن والبارد وفقاً للموضوعات المتضادة أو المرتبطة.

ويبرهن مكلوهان mcluhan على أن الوسيلة أكثر أهمية من الرسالة التي تحملها ذلك لأن تأثيرات التكنولوجيا لا تحدث على مستوى الآراء أو المفاهيم ولكنها تغير نسب أو نماذج الإحساس بالاستيعاب بشكل ثابت وبلا أي مقاومة، ويقترح أنه من المهم بمكان أن تشكل الطريقة التي نرى بها العالم عن الطريقة التي يعطينا بها العالم أفكارا أو يشكل آراءنا. ولقد حظت أعمال مكلوهان mcluhan في السنوات الأخيرة بعدم الارتياح والإهمال وذلك بشكل جزئي نتيجة لأن أسلوبه في الكتابة (المصقل والمتحايل) يسيء إلى العديد من الناس كما أن نظرياته عن الإعلام يعتقد من ناحية أخرى أنها بسيطة إلى حد ما. فهي مجرد اقتراحات ليس إلا وهو ما تم نبذه سريعاً.

متعلقات

الاتصالوْماتية(1) غرْبيَّاً- عرَبيَّاً (1)

هنا نموذج من نشاطات المشروع العربي للمعلومات التقنية لدى مركز الدراسات العربية المعاصرة في جامعة جورج تاوْن، وهو –النشاط-بمثابة سيمينار- أوْ ورشة عمل، وجرى هذا النشاط بتاريخ 18 كانون الثاني 2000 تحت عنوان: تقنيات المعلومات في الجيل القادم(2).‏

وكانت الأسئلة التي وجب طرحُها هي من قبيل: كيف سيؤثر في العالم العربي نموُّ الانترنت وتقنيات الاتصالات الأخرى؟.. وهل سيتمكَّن العرب من الصمود في وقت يصبح العالم رقمياً بسرعة مخيفة "تكسر الرقبة" (أو تكسر الظهر حسب المثل العربي م.ن)؟..‏

-وكان المتكلمان هما د.جون آندرسون من الجامعة الكاثوليكية ود.جون آلتيرمان موظف البرامج في معهد الولايات المتحدة للسَّلام.‏

د.آندرسون تحدَّث عن الانترنت وتلْفزة الأقمار الصُّنْعية في سياق الحديث عن "تقنيات السوق-الدنيا"، الأخرى مثل الكاسيتات والمجلات والهواتف التي قارنها "بوسائط قديمة" تسيطر عليها الدولة وتحتكرها كالتلفزة العادية والإذاعة والصحف المكلّفة بتطوير بناء الأمة في الدول "المتسلّطة" (حسب تعبيره)، ويمكن تمييز الوسائط القديمة بأنها "مسرح الدولة". وبالمقارنة مع ذلك بدأت الوسائط الأحدث في "كسر احتكار" الاتصال وتأويل المعلومات في العالم العربي.‏

وكما نلاحظ فإن التركيز في هذا "السيمينار"، أو "ورشة العمل" هو على الإعلام ووسائطه أكثر مما هو على المعلومات، ولاسيما أن الكلمة الأجنبية تتضمن المعنَيين معاً، وكان يجب إيضاح ذلك بدايةً من عنوان التعريف بنشاط المشروع/المركز/ الجامعة والذي يحمل شعار: الرسالة هي الوسيلة.‏

وأشار أندرسون إلى توجُّهين في الأساس هما أن الوسائط الجديدة من "السوق-الدنيا" تجلب أنماطاً خاصة إلى المنتديات والملتقيات العامة الجماهيرية، كما يقدّمه نموذج "الجزيرة"- القناة الفضائية العربية-من اللا رسمية وكثافة الحديث السياسي. والانترنت يوسِّع مواصفات الخيار والتفاعلية (التجاوبية)-التي أدخلتها القنوات العربية للتلفزة-وهذا كله يواجه مستويّات ناهضة متصاعدة من التعلُّم وعدداً متصاعداً من الناس الشباب والجيل الفتيّ ممَّن ترعرع مع التلفزة. أما النقطة الثانية التي تلفت الانتباه فهي أن الاهتمامات العامة بما فيها التحبيذات الثقافية، والتعليم، والتجارة الإلكترونية، ومكان اللغة العربية، وتنظيم وضبْط النَّفاذ (أو الوصول)-كل أولئك يوضح ما تجلبه التقانات الإعلامية/المعلومية الأحدث إلى البيئة الإقليمية للوسائط من ظواهر جديدة تشمل التنقُّلات الديمغرافية وانهيار "ازدواجية/ثنائية/ الوسائط"- التي أبقت الوسائط والرؤى البديلة خارجاً، وتشمل أيضاً تناظراً أكبر بين المراسلين والمتلقِّين للرسائل، وتعدد القنوات وتنوّعها، و"هجرة الرسائل" بين القنوات.‏

المتكلم الآخر د.جون التيرمان تابع ثورة المعلومات في العالم العربي في سياق عملية الكوكبة (العولمة) الشاملة، وقد ميَّز بيْن "كوكبة (عولمة) المعلومات"(3) التي تحدّ من الرقابة وتحث على ديمقراطية المعلومات، وبين كوكبة أو عولمة النمط تحويل العالم إلى "ماكْدونالد" أو "مكْدلته"-والذي لا يفيد غير منتجِيّ منتجَات الدُّرْجة. وفي حين نجد المشاركة في عولمة النمط (السْتيل) أكثر سهولةً لأنها لا تحتاج أكثر من شراء المنتَج، فإن المشاركة في عولمة المعلومات بفعالية أمر صعب بسبب حجم المعلومات المتوافرة الضخم والزائد، مع العلم أن عولمة المعلومات مفيدة لجميع الناس وبعامة عكس عولمة النمط.‏

ولم يكن د.آلترمان متفائلاً في خصوص انتشار تقانة المعلومات-عبر العالم العربي بسبب رصده عدداً من العوائق والعثرات الرئيسة التالية: الإلمام المحدود باللغة الإنكليزية، وقصور ونقص المهارات التقنية، والأنظمة التعليمية غير الملائمة التي تُركّز على الحفظ والاستظهار أكثر ممّا تركّز على حل المشكلة، والناتج المحلي الإجمالي المنخفض لكل فرد.‏

والحقيقة أن د.آلترمان حدَّد وعدَّد وفرَز الأسباب والعوائق الأهم في هذا المجال فعلاً، كما يستحق التقدير تأكيده تالياً للدور المركزي في حل هذه المصاعب والمشكلات الذي يمكن ويجب أن يقوم به إصلاح منظومات التعليم العربية التي تُركز أساساً على الذاكرة والحفظ والاستظهار المتكرّر (التغييب/عن غيب).‏

وقد طرح ألترمان أفكاراً أخرى حول آثار وعواقب ما "أفرزه وحدَّده" على أنه "عولمة المعلومات"، وممّا يلفت الانتباه في نهاية عرض وقائع ورشة العمل هذه على موقع المشروع/المركز/ الجامعة(في جورج تاون) ورود قائمة مثيرة بتقارير إضافية من "مشروع المعلومات العربي". أمثال: جلْب الانترنت إلى الشرق الأوسط/سيمينارات1998-1999، وتعريب الانترنت/ ورشات عمل وسيمينارات في 1997-1998؛ وآذار 1997 مؤتمر مصَّغر حول "عصر الانترنت في العالم العربي". عنوان مقْتبس بالتأكيد وذو دلالة، لأنه يذكرنا بكتاب المفكر الأمريكي "بيل" المبكِّر عالمياً حول "قدوم المجتمع بَعد الصناعي" والذي عرَّفنا به تفصيلاً(4).‏
وثمة ذكر لتقارير أخرى لأعوام 1996-1997 (مبكِّراً) حول الاتصال الإلكتروني والثورة التقانية في العالم العربي على الموقع المذكور هنا.‏
منقول عن - د.معن النقري/ جريدة الاسبوع الأدبي

الهامش:‏ (1)
-الاتصالوْماتية: الاتصالاتية-المعلوماتية أوْ تِقانة المعلومات والاتصالات –ت.م.ا.- I.C.T اختصاراً: وهذا الاجتهاد في المصطلح التركيبي من ابتكارنا-م.ن.‏
2-http:/www.georgetown.edu/research/arabtech/jan2000.htm.‏
(3)-كنا قد فرقنا جيداً بين أشكال العولمة المختلفة منذ الثمانينيّات والتسعينيات وفرزنا متشابهاتها خاصةً: عولمة الإعلام وعولمة المعلومات وعولمة المعلوماتية، ثم عولمة الاتصالات والعولمة التكنولوجية والعولمة العلمية –التقنية وعولمة البحث والتطوير، ثم عولمة التعليم والتدريب والتأهيل وعولمة الكوادر (الأطر.. الخ)، [دراسات عربية، بيروت، ع9/10-1986؛ والوحدة، الرباط؛ ع22/23-1986].‏
(4)-المعلوماتية والمجتمع، المركز الثقافي العربي، بيروت/ الدار البيضاء، 2001، ص 127-135-د.معن
النقري.‏
معلومات مكملة من موسوعة ويكيبيديا
وسائط متعددة
الوسائط المتعددة" تعبير يقصد به دمج أنظمة مختلفة:"مرئيات، صوتيات اتصالات.. وغيرها من النظم"فى نظام واحد ، و تشتمل الوسائط المتعددة على مجموعة مكونات تشكل بنية هذه الوسائط منها: النصوص المكتوبة Texts، الصوت Sound، الرسوم الخطية Graphics، الصور الثابتة Still Image، الرسوم المتحركة Animation، الصور المتحركة Motion Picures، صور الفيديو Video، و الحقيقة الافتراضية Virtual Reality.
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
).
مفهوم الوسائط المتعددة
مرّت الحركة العلمية بمجموعة من المتغيرات والتطورات باعتبارها عملية مستمرة متجددة متعددة العناصر والمدخلات حتى وصلنا اليوم إلى مرحلة ( التعليم الرقمي ) ،؛ هذه المرحلة التي أسهم فيها التطور الضخم في صناعة الحاسوب والبرمجيات مما جعل الآمال تنعقد على أن هذه المرحلة الحضارية التي تعيشها البشرية ستحقق الحلم القديم لدفع عملية التعلّم والتعليم إلى أقصى إمكانات المعرفة عن طريق جعل العلم في متناول كل طبقات المجتمع متحدية الفروق الاجتماعية والحدود المكانية والتفاوت الاقتصادي بين المجتمعات الإنسانية . وذلك أن خبراء التربية والتعليم يرون في هذه القفزات المتسارعة في تكنولوجيا التقنية سبيلا ممهدا لتحقيق استقلالية التعلم ، كما تسمح للمتعلم ممارسة مسؤوليته الأخلاقية تجاه ما يتعلم عن طريق الاكتشاف والتعبير والتجربة والمحاكاة التي تقدمها برمجيات الحاسوب اليوم . لذلك فقد قرر أصحاب الاتجاهات التربوية على اتساع أطيافهم واختلاف منطلقاتهم الفلسفية إلى أن استخدام تقنيات الحاسوب الحديثة لتنظيم عملية التعلم يشكّل اتجاها دائما ومتصاعدا لا مناص للحياد عنه أو التراجع فيه إلى عصور سابقة ! وهذا التصور ما عبروا عنه في بدايات تشكيل مصطلح التعليم الالكتروني ( ب مدرسة المستقبل Future school). ولما كان إدارك وتصور المعلومات الجديدة يعتمد على تنوع طرق عرض هذه المعلومات وتقديمها للمتعلم ؛ ذلك أن الرغبة في التعليم تزداد حينما تضاف المؤثرات البصرية والسمعية إلى نظام التعليم ( تشير البحوث العلمية إلى أن الإنسان يتلقى أكثر من 80% من المعرفة من خلال حاسة السمع والبصر ونحو 13- 20 % ممن خلال السمع ويلي ذلك الحواس الأخرى التي تتراوح ما بين 1-5% وهي حواس اللمس والذوق والشم ) – من أجل هذا كله تم التركيز على اختيار واستخدام تقنيات الوسائط المتعددة في عرض المعلومات . وقدعُرِّفت الوسائط المتعددة : Multimedia المكونة من كلمتين حسب الترجمة العربية Multi وتعني متعدد ، و Media وتعني وسيط أو وسيلة إعلامية ، عرِّفت بأنها :طائفة من تطبيقات الحاسب الآلي يمكنها تخزين المعلومات بأشكال متنوعة تتضمن النصوص والصور الساكنة والرسوم المتحركة والأصوات ، ثم عرضها بطريقة تفاعلية Interactive وفقا لمسارات المستخدم . وعلى هذا يتضح أن الوسائط المتعددة هي عبارة عن دمج بين الحاسوب والوسائل التعليمية لإنتاج بيئة تشعبية تفاعلية تحتوي على برمجيات الصوت والصورة والفيديو ترتبط فيما بينها بشكل تشعبي من خلال الرسوميات المستخدمة في البرامج .
تطبيقات الوسائط المتعددة في العملية التعليمية
بما أن الوسائط المتعددة مرتبطة بالحاسوب فإن ظهور مصطلح الوسائط المتعددة ظهر قبل أقل من عقد من الزمان لتعمل على جهاز الحاسوب الذي تتوفر فيه تقنية : CD-ROM ، CD-RAM ، CDI ، DVD وغيرها ، وقد اتسع انتشار الوسائط المتعددة في التسعينات مع تطوير أجهزة الحاسب الآلي القوية الذاكرة والقليلة التكلفة والتي تتمتع بمواصفات عالية كبرمجيات الصوت والصورة مما شجع العديد المؤسسات التعليمية والأفراد على حد سواء لتمضي قدما في إنتاج برامج متنوعة وثرية للوسائط المتعددة مما يلبي حاجة المستهلك أيا كان نوعه ، من مثل شركة آدوبي Macromedia adobe وأبرز منتجاتها Adope photoshope إضافة إلى برامجها في تطوير شبكات الإنترنت . هذا التنوع والإثراء ساعدعلى استقطاب المجال التعليمي للوسائط المتعددة في أنظمة التعليم وطرقه وفي أيامنا هذه فإن أكثر المجالات التي تستخدم فيها الوسائط المتعددة تنحصر في ست مجموعات : 1. الاختبارات
2. البرامج الترفيهية التعليمية
3. الموسوعات والمعاجم
4. نظم التعليم العالمية
5. نظم التعليم المتخصصة
6. جامعات وكليات الإنترنت وممن أمثلة التطبيقات الحية للوسائط المتعددة التعليمية اليوم :
• البريد الالكتروني E-mail
• عقد المؤتمرات بواسطة الكمبيوتر Computer Conferencing
• المؤتمرات الصوتية Audio Conferencing
• المؤتمرات عبر الفيديو Video Conferncing

حاسوب
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

الحاسوب هو آلة تتعامل مع البيانات وفقا لمجموعة من التعليمات -البرامج-.
تتعدد أنواع الحواسيب من حيث طريقة عملها وحجمها بالإضافة إلى سرعتها. أوائل الحواسيب الإلكترونية كانت في حجم غرفة كبيرة وتستهلك طاقة مماثلة لما يستهلكه بضعة مئات من الحواسيب الشخصيّة اليوم. [1] من الممكن اليوم صنع حواسيب داخل ساعة يد تأخذ طاقتها من بطارية الساعة. ينظر المجتمع إلى الحاسوب الشخصي -ونظيره المتنقل؛ الحاسوب المحمول- على أنهما رمزي عصر المعلومات؛ فهما ما يفكر به معظم الناس عند الحديث عن الحاسوب. على الرغم من هذا فأكثر أشكال الحاسوب استخداما اليوم هي الحواسيب المضمّنة. الحواسيب المضمنة هي أجهزة صغيرة وبسيطة تستخدم عادة للتحكم في أجهزة أخرى، فعلى سبيل المثال يمكنك أن تجدها في آلات تتراوح من الطائرات المقاتلة، و الآليين، وآلات التصوير الرقمية ولعب الأطفال
حاسوب في ساعة يد.
لا يمكن القول بأن الحاسوب هو اختراع بحد ذاته لأنه كان نتاج الكثير من الابتكارات العلمية و التطبيقات الرياضية. الحواسيب متنوعة، في الواقع إنها آلات معالجة بيانات عالمية . طبقا لفرض Church–Turing فإن حاسوبًا له قدرة ذات حد أدنى معين يكون ببساطة قادر على إنجاز المهام الخاصة بأي حاسوب آخر، بدءاً من المساعد الرقمي الشخصي إلى الحاسوب الفائق، طالما أن الوقت وسعة الذاكرة ليست في الاعتبار. لذلك فإن التصميمات المتماثلة من الحاسوب من الممكن أن تضبط من أجل مهام تتراوح بين معالجة حسابات موظفي الشركات والتحكم في المركبات الفضائية بدون طيار. و بسبب التطور التقاني فإن الحواسيب الحديثة تكون بشكل جبري أكثر قدرة من تلك التي من الأجيال السابقة (ظاهرة موصوفة و مشروحة جزئيا بقانون مور).
إنترنت
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
تمثيل لشبكة من الطرق في جزء بسيط من الإنترنت.
الإنترنت (الشابكة) و (المعمام) نظام من الشبكات الحاسوبية يصل ما بين حواسيب حول العالم ببروتوكول موحد هو بروتوكول إنترنت. تربط الإنترنت ما بين ملايين الشبكات الخاصة و العامة في المؤسسات الأكاديمية و الحكومية و مؤسسات الأعمال و تتباين في نطاقها ما بين المحلي و العالمي و تتصل بتقنيات مختلفة، من الأسلاك النحاسية و الألياف البصرية و الوصلات اللاسلكية، كما تتباين تلك الشبكات في بنيتها الداخلية تقنيا و إداريا، إذ تدار كل منها بمعماوال عن الأخرى لامركزيا ولا تعتمد أيا منها في تشغيلها على الأخريات.
تحمل الإنترنت اليوم قدرا عظيما من البيانات و الخدمات، ربما كان أكثرها شيوعا اليوم صفحات النصوص الفائقة المنشورة على الوِب، كما أنها تحمل خدمات و تطبيقات أخرى مثل البريد و خدمات التخاطب الفوري، و برتوكولات نقل الملفات. و الاتصال الصوتي و غيرها.
و مثل الطفرات في وسائل الاتصال عبر التاريخ أضحت للإنترنت اليوم آثار اجتماعية و ثقافية في جميع بقاع العالم، و قد أدت إلى تغيير المفاهيم التقليدية لعدة مجالات مثل العمل و التعليم و التجارة و بروز شكل آخر لمجتمع المعلومات.
اسم إنترنت
يتكون من البادئة (إنتر inter) التي تعني بالإنجليزية "بين" و كلمة (نت net) التي تعني بالإنجليزية "شبكة"، أي "الشبكة البينية" و الاسم دلالة على بنية إنترنت باعتبارها "شبكةً ما بين الشبكات" أو "شبكةً من شبكاتٍ"، و مع هذا فقد شاعت خطأ في وسائل الإعلام العربية تسمية "الشبكة الدولية للمعلومات" ظنا أن المقطع inter في الاسم هو اختصار الكلمة الإنجليزية "international" التي تعني "دولي"، و هو ما يوحي على غير الواقع بأن الشبكة مشروع أممي.
الإنترنت اسم علم، وتعرف أحيانا اختصارا "الشبكة" .
تقنية شبكات الحاسوب و الإنترنت
على غير ما تبدو عليه للوهلة الأولى فإن شبكة إنترنت تعتمد ما يعرف في علم تصميم الشبكات بأنه "تصميم بسيط"، لأن شبكة الإنترنت تقوم بعمل وحيد أولي وبسيط، و هو إيصال رسالة رقمية بين عقدتين لكل منهما عنوان مميز بطريق "التخزين و التمرير" بين عقد عديدة ما بين العقدة المرسلة و العقدة المستقبلة، و بحيث لا يمكن التنبؤ مسبقا بالمسار الذي ستأخذه الرسالة عبر الشبكة كما يمكن أن تقسم الرسالة إلى أجزاء يتخذ كلا منها مسارا مختلفا و تصل في ترتيب غير ترتيبها الأصلي الذي يكون على العقدة المتلقية أن تعيد ترتيب الرسالة، و هي فئة من بروتوكولات الشبكات تعرف بتسيير الرزم
لا تضع الشابكة (إنترنت ) أي افتراضات مسبقة عن طبيعة الرسالة و فحواها أو الهدف من إرسالها أو كيفية استخدامها و لا تحاول إجراء أي معالجات على الرسالة أو محتواها غير ما يتطلبه إرسالها بين النقطتين. كل "الذكاء" الظاهري الذي تبديه الشبكة يكمن في الواقع في طبقة التطبيقات التي تعلو طبقة النقل، و كل القيمة المضافة في عمل الشبكة تكمن على أطرافها و ليس في قلبها الذي يتكون من المسيِّرات (routers) التي لا تفرق بين الرسائل، سواء كان ما تحمله رسالة بريدية، أو سيل مرئي (فيديو ) أو بيانات لأي تطبيق أو خدمة أخرى من المبنية فوق الشابكة (الإنترنيت ).
فوق هذه البنية التحتية لإيصال البيانات تنبني تطبيقات عديدة مثل البريد و نقل الملفات و انسياب الفيديو و الصوت و المحادثة و الدردشة و غيرها الكثير، و بواسطتها يمكن نقل أي بيانات رقمية.
الانترنت بحد ذاته لا يحوي معلومات وانما هو وسيلة لنقل المعلومات المخزنة في الملفات أو الوثائق في حاسوب إلى آخر . ولذلك من الاخطاء الشائعة القول بان المعلومة وجدت في الشابكة ( الإنترنت ) والصحيح القول بان المعلومة وجدت عن طريق استخدام الشابكة .
منذ البداية صممت الشابكة ( الإنترنت ) بحيث تكون عصية على التعطل. أهم عنصر هو خلوها من عقدة رئيسية أو مكان رئيسي يتوجب على الخطوط المرور به. وهكذا يوجد عدد من الخطوط البديلة عندما ترسل معلوماتك عبر الشابكة وتحدد الطريق فقط عند نقل المعلومة حسب مدى شغور الخط من الضغط , وعند تعطل خط يستخدم خط آخر صالح. لكن هذه اللامركزية في الجانب التقني لم يتم إتباعها في الجانب الاداري للشابكة، فما يسمى حكومة الانترنت آيكان ICANN هي الهيئة المشرفة دوليا على إصدار عناوين الإنترنت وتتبع بشكل غير مباشر للولايات المتحدة الأمريكية، و هي التي تدير العقد الرئيسية DNS في أكثر الدول العالمية.ممكن مواقع عالمية للابحاث
تاريخ الإنترنت
كانت الإنترنت نتيجة لمشروع أربانت الذي أطلق عام 1969، وهو مشروع من وزارة دفاع الولايات المتحدة. أنشئ هذا المشروع من أجل مسا عدة الجيش الأمريكي عبر شبكات الحاسب الآلي وربط الجامعات ومؤسسات الأبحاث لاستغلال أمثل للقدرات الحسابية للحواسيب المتوفرة.
وفي الأول من يناير 1983 استبدلت وزارة دفاع الولايات المتحدة البروتوكول) NCP المعمول به في الشبكة واستعاضت عنه بميفاق حزمة موافيق (بروتوكولات ) الإنترنت. من الأمور التي أسهمت في نمو الشبكة هو ربط "المؤسسة الوطنية للعلوم" جامعات الولايات المتحدة ألامريكية بعضها ببعض مما سهّل عملية الاتّصال بين طلبة الجامعات وتبادل الرسائل الإلكترونية و المعلومات ، بدخول الجامعات إلى الشبكة ، أخذت الشبكة في التوسع والتّقدم وأخد طلبة الجامعات يسهمون بمعلوماتهم ورأى النور المتصفح "موزاييك"، والباحث "جوفر" و "آرشي" بل إن الشركة العملاقة "نتسكيب" هي في الأصل من جهود طلبة الجامعة قبل أن يتبنّاها العقل التجاري و يوصلها إلى ما آلت إليه فيما بعد.
لم يكن لدى المهندسين الذين خططوا للشبكة في بداية عهدها أدنى تصور لما آلت إليه الشبكة اليوم، ويعزى نجاحها العملاق اليوم للا مركزية الشبكة أو بمعنى آخر لا يوجد جهة واحدة تسيطر على مجريات الأمور بشأن الشبكة. يحكم الشبكة ميفاقا (بروتوكول ) للإتّصال والذي يقرر عمل هذا الميفاق هم "مهندسو شبكة الإنترنت" وهي جهة مستقلّة تتدارس وتقرر أنواع الموافيق المعمول به لشتى خدمات الشبكة ( HTTP, FTP, IRC ) الخ..
مهندسو الشابكة ( الإنترنت ) هم أحد عوامل نجاح الشبكة حيث أن الهيئة عامة ومفتوحة للجميع ليدلي بدلوه. فلولا الإنترنت ، ما كنت لتجلس في بيتك وتقرأ هذا المقال ولما قامت العديد من الشركات الكبرى الموجودة اليوم التي تعتمد على تزويد الخدمات في شبكة الإنترنت.
لم يجري استخدام الشابكة بشكل واسع حتى أوائل التسعينات من القرن العشرين وبالرغم من توفرالتطبيقات الأساسية والمبادئ التوجيهيه التي تجعل من استخدام الانترنت ممكن و موجود منذ ما يقرب من عقد. وفي 6 آب / اغسطس ، 1991 ، وفي المختبر الأوروبي للفيزياء والجزيئات CERN ، والذي يقع على الحدود بين فرنسا وسويسرا ، نشر مشروع الشبكة العالمية الويب والتي تم اختراعها من قبل العالم الإنجليزي تيم بيرنرز لي في عام 1989.
وهناك طور المتصفح للويب violawww ، استنادا إلى hypercard. ولحقه متصفح ويب "موزاييك"MOSAIC. وفي عام 1993 ، وفي المركز الوطني لتطبيقات supercomputing في جامعة الينوي تم إصدار نسخة 1،0 من MOSAIC "موزاييك"، وبحلول اواخر عام 1994 كان هناك تزايد ملحوظ في اهتمام الجمهور بما كان سابقا اهتمام للاكاديمين فقط. وبحلول عام 1996 صار استخدام كلمة الشابكة قد أصبح شائعا ، وبالتالي ، كان ذلك سببا للخلط في استعمال كلمة إنترنت على أنها إشارة إلى الشبكة العالمية الويب.
وفي غضون ذلك ، وعلى مدار العقد ، زاد استخدام الشابكة ( الإنترنت ) بشكل مطرد. وخلال التسعينات ، كانت التقديرات تشير إلى أن الشابكة قد زاد بنسبة 100 ٪ سنويا ، ومع فترة وجيزة من النمو الانفجاري في عامي 1996 و 1997. وهذا النمو هو في كثير من الأحيان يرجع إلى عدم وجود الإدارة المركزية ، مما يتيح النمو العضوي للشبكه ، وكذلك بسبب الملكيه المفتوحة لموافيق (بروتوكولات )الإنترنت ، التي تشجع الأشخاص والشركات على تطوير أنطمة وبيعها وهي أيضا تمنع شركة واحدة من ممارسة الكثير من السيطرة على الشبكة.
الإستخدامات الإتصالية للشبكة ( الإنترنت )
تقدم الشابكة العديد من الاستخدامات الاتصالية للمستخدمين، تشمل المجالات الإعلامية والتجارية والأكاديمية والسياسية والطبية ... إلخ، بل يمكن القول إن كل الخدمات التي تقدمها الشابكة ( الإنترنت ) هي خدمات اتصالية. وهي تخدم الأفراد والمؤسسات والمنظمات الرسمية والمدنية على حد سواء. والاستخدامات الاتصالية للإنترنت في ازدياد مستمر، كما أن الاستخدامات القديمة نفسها تتطور وتزداد فاعلية وسهولة وإمكانات.
بعض الأمثلة على الإستخدامات الإتصالية للشابكة ( الإنترنت )
• محركات وأدلة البحث
• الشبكة العنكبوتية العالمية
• البريد الإلكتروني
• مواقع الوسائط الاجتماعية
• مواقع الويب
• الاجتماعات والمؤتمرات
إستعمالات شائعة للشابكة ( الإنترنت )
البريد الإلكتروني
مقال تفصيلي :بريد إلكتروني
البريد الإلكتروني هو مصطلح يطلق على إرسال رسائل نصية إلكترونية بين مجموعات في طريقة مناظرة لإرسال الرسائل والمفكرات قبل ظهور الإنترنت. حتي في وقتنا الحاضر ، من المهم التفريق بين بريد الإنترنت الإلكتروني وبين البريد الإلكتروني الداخلي . فبريد الإنترنت الإلكتروني قد ينتقل ويخزن في صورة غير مشفرة على شبكات وأجهزة أخرى خارج نطاق تحكم كلاً من المرسِل والمستقبِل. وخلال هذه الفترة (فترة الانتقال) من الممكن لمحتويات البريد أن تُقرأ ويُعبث بها من خلال جهة خارجية، هذا إذا كان البريد على قدر من الأهمية. أنظمة البريد الإليكتروني الداخلي لا تغادر فيها البيانات شبكات الشركة أو المؤسسة ، وهي أكثر أمناً.
الشبكة العالمية
الكثير من الناس يستعملون مصطلحيّ الإنترنت والشبكة العالمية (أو وب فقط) على أنهما متشابهان أو الشئ ذاته. لكن في الحقيقة المصطلحين غير مترادفين. الشابكة (الإنترنت ) هو مجموعة من شبكات الحواسيب المتصلة معاً عن طريق أسلاك نحاسية وكابلات ألياف بصرية وتوصيلات لاسلكية وما إلى ذلك. على العكس من ذلك ، الوب هو مجموعة من الوثائق والمصادر المتصلة معاً ، مرتبطة مع بعضها البعض عن طريق روابط فائقة وعناوين إنترنت . بشكل آخر ، الشبكة العالمية واحدة من الخدمات التي يمكن الوصول إليها من خلال الإنترنت ، مثلها مثل البريد الإلكتروني ومشاركة الملفات وغيرهما.
البرامج التي يمكنها الدخول إلى مصادر الوب تسمي عميل المستخدم. في الحالة العادية ، متصفحات الوب مثل إنترنت إكسبلورر أو فايرفوكس تقوم الدخول إلى صفحات الوب وتمكن المستخدم من التجول من صفحة لأخرى عن طريق الروابط الفائقة. صفحة الوب يمكن تقريباً أن تحتوي مزيج من بيانات الحاسوب بما فيها الصور الفوتوغرافية ، الرسوميات، الصوتيات ، النصوص ، الفيديو ، الوسائط المتعددة ومحتويات تفاعلية بما في ذلك الألعاب وغيرها.
الدخول عن بعد
يسمح الإنترنت لمستخدمي الحاسوب أن يتصلوا بحواسيب أخرى وخواديم المعلومات بسهولة ، مهما يكن موضعها من العالم. تعرف هذه العملية بالدخول البعادي . بالإمكان عمل ذلك بدون استخدام تقنيات حماية أو تشفير أو استيقان. وهذا يشجع أنواعا جديدة من العمل المنماوالي ، ومشاركة المعلومات في العديد من الصناعات وهذا أسهل طريقة في العالم من حيث النوع واليكم هذا الرابط www.dooori.com
الأنظمة التعاونية
لقد ادى انخفاض تكلفة الاتصال عبر الشابكة (الإنترنت ) و تبادل الأفكار والمعارف ، والمهارات إلى تطور العمل التعاوني بشكل كبير وظهور الأنظمة التعاونية . ليس بالإمكان فقط الاتصال بشكل جديد وعلى نطاق واسع عبر الشابكة (الانترنت )ولكن يسمح لمجموعات لها نفس الاهتمامات ان تنشئ مواقع مشتركة بسهولة . ومثال على ذلك حركة البرمجيات الحرة في تطوير البرمجيات ، والتي انتجت نظام لينكس و جنو GNU من الصفر وتولت تطوير موزيلا وOpenOffice.org (المعروفة سابقا باسم نتسكيب محاور وستار أوفيس). أفلام مثل روح العصر Zeitgeist كان لها تغطية واسعة النطاق على الانترنت ، في حين يجري تجاهلها تقريبا في وسائل الاعلام الرئيسية.
الدردشة عبر الشابكة (الانترنت )وسواء كان في شكل IRC أو القنوات، أو عن طريق المراسلة الفوريه يسمح للزملاء البقاء على اتصال دائم عن طريق وسيلة مريحه للغاية تعمل في حواسيبهم طول الوقت. ويجري تبادل للملفات سواء كانت تحتوي على الصوت الصور أو أي نوع آخر من الملفات وتدعم العمل المشترك بين أعضاء الفريق.
نظم التحكم في نسخ الإصدار تسمح لفرق العمل المشتركة والعاملةعلى مجموعات من الوثائق التعاون في عملها. وهكذا يجري تفادي مسح ما كتبه زميل آخر دون قصد ويتمكن كل أعضاء الفريق المتعاون من إنشاء الوثائق وللكل من إضافة أفكارهم وإضافة التغيرات.
توجد حاليا أنظمة أخرى في هذا المجال مثل مفكرة جوجل google calendar، أو BSCW أو نظام شير بوينت .
[الاتصال الصوتي
الصوت عبر الشابكة (الإنترنت ) يعتمد على نقل الصوت خلال ميفاق ( بروتوكول ) الإنترنت. وبدأت هذه الظاهرة كاختيار وأداة مساعدة لأنظمة دردشة IRC لنقل الصوت في اتجاه واحد. في السنوات الأخيرة انتشرت العديد من أنظمة VoIP كما أصبحت سهلة الاستخدام ومريحه كأي هاتف عادي. ان هذه الأنظمة هي استخدام واعد للانترنت ذات تكلفة اقل بكثير من المكالمة الهاتفية العاديه ، وخاصة لمسافات طويلة.
لا تزال نوعية الصوت في كثير من الأحيان تختلف من كلمة إلى أخرى وستحتاج إلى بعض الوقت حتي تصبح بنفس النوعية كالهواتف التقليدية. أصبحت ذات شعبية متزايدة في عالم اللعب ، باعتباره شكلا من أشكال الاتصال بين اللاعبين. من أكثر الأنظمة شعبية في مجال الصوت عبر الإنترنت هو نظام سكايب
خدمة التلقيم
خدمة التلقيم هي خدمة تمكن من متابعة ما يصدر في المواقع التي توفرها أولا بأول دون حاجة إلى الدوران عليها لزيارتها من أجل التحقق من إن كان قد نُشر جديد عليها، كما أنها على غير الطريقة التي كانت سائدة مسبقا لا تتطلب فعلا من ناحية الموقع لأن المستخدم هو الذي يطلب هذا النوع من المحتوى بطريق قارءات التلقيمات وقتما يريد بطور التشغيل ذاته الذي تعمل به متصفحات الوب، و لا تتطلب الإفصاح عن أي قدر من البيانات الشخصية من جانب المستخدم للموقع، و لا حتى عنوان البريد الإلكتروني، و بهذا فالمتحكم الوحيد فيها هو المستخدم، و لا يمكن استخدامها بشكل لا يرضيه أو مفروض عليه. تشتمل التلقيمة في أبسط صورها عنوانا و ملخصا للموضوع، و رابطا للنص الكامل للخبر على موقع ناشر الموضوع. توجد عدة صيغ لنشر التلقيمات، منها أتوم (توضيح) و آر إس إس و RDF.
[]التسويقأصبحت الشابكة ( الإنترنت ) سوقا واسعة للشركات، بعض الشركات الكبيرة ضخمت من أعمالها بأن أخذت مميزات قلة تكلفة الإعلان والإتجار عبر الشابكة ( الإنترنت ) ، والذي يعرف بالتجارة الإلكترونية. وهي تعتبر أسرع طريقة لنشر المعلومات إلى عدد كبير من الأفراد. ونتيجة لذلك قام الإنترنت بعمل ثورة في عالم التسوق. كمثال ، شخص ما يمكنه أن يطلب شراء إسطوانة مدمجة عبر الإنترنت وسوف تصله عبر البريد العادي خلال يومين ، أو بإمكانه تنزيلها مباشرة عبر الإنترنت إذا تيسر ذلك. أيضاً قام الإنترنت بتسهيل عملية التسوق الشخصي ، والذي يتيح لشركة ما أن تسوق منتج لشخص معين أو مجموعة معينة من الأشخاص بطريقة أفضل من أي وسط إعلاني.
كأمثلة على التسوق الشخصي ، مجتمعات الشابكة ( الإنترنت ) والتي يدخلها الآلاف من مستخدمي الشابكة ليعلنوا عن أنفسهم ويعقدوا صداقات عبر الشابكة . وبما أن مستخدمي هذه المجتمعات تتراوح أعمارهم بين 13 و 25 عاماً ، فإنهم حين يعلنوا عن أنفسهم فهم يعلنون بالتالي عن هواياتهم واهتماماتهم ، ومن هنا هنا تستطيع شركات التسويق عبر الشابكة ( الإنترنت ) استخدام هذه المعلومات للإعلان عن المنتجات التي توافق رغباتهم واهتماماتهم يمكنك التسوق من أي مكان في العالم عن طريق الأنترنت .
استخدام الشبكة ( الإنترنت ) في العالم
نسبة مستخدمي الإنترنت حسب الدولة، وحسب عدد المستخدمين.[1]
بلغ عدد مستخدمي الشابكة ( الإنترنت ) في العالم 1.319 بليون شخص في ديسمبر 2007 [2]، وتعد الصين أولى دول العالم في عدد مستخدمي الشابكة الذين بلغ عددهم فيها 221 مليون شخص في شهر فبرابر 2008 [3]
الشبكة ( الإنترنت ) في العالم العربييضم الجدول عدد المستخدمين حسب الدولة (إحصاءات مارس 2009.[1] الدولة العدد التقريبي
نسبة عدد المستخدمين للسكان سعر الربط بالساعة
العملة المرجعية ر س
الجزائر 2.30 مليون 6.2% 60 د ج / الساعة 3.16 ر س / الساعة
السودان4.01 مليون 7.6% ... / الساعة ... ر س / الساعة
السعودية9.27 مليون 34.7% 1.5 ر س /الساعة 1.5 ر س /الساعة
العراق3.22 مليون 12% ... / الساعة ... رس / الساعة
الإمارات 1.77 مليون 35.3% ... / الساعة ... ر س / الساعة
سورية 1.9 مليون 5.94% 24 ل . س/ الساعة ... رس / الساعة
تونس 1.87 مليون 13.7% .0.8 د ت / الساعة ... رس / الساعة
الكويت 724 ألف 26.2%
الأردن 694 ألف 12.9% ... / الساعة ... رس / الساعة
لبنان 617 ألف 15.8% ... / الساعة ... رس / الساعة
اليمن 337 ألف 1.3% 60 ريال / الساعة 1 رس / الساعة
عمان 288 ألف 10.2% ... / الساعة ... رس / الساعة
فلسطين 246 ألف 7.9%
قطر 222 ألف 28.3% ... / الساعة ... رس / الساعة
ليبيا 851 آلاف 13.84% ... / الساعة ... رس / الساعة
البحرين ألف 21.2%، ... / الساعة ... رس / الساعة
الصومال 90 ألف 0.7% ... / الساعة ... رس / الساعة
موريتانيا 21.7 ألف 0.9% ... / الساعة ... رس / الساعة
جيبوتي 10 آلاف 1.1% ... / الساعة ... رس / الساعة
مصر [4] 11.48 ملايين 15.6%
المغرب [5] 14.27 مليون 42.8%،
تفاصيل وتحليلات حول عدد مستخدمي الإنترنت في العالم العربي [2] [3]
الإنترنت في الجزائرمن ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

دخلت خدمة الإنترنت أول مرة في الجزائر عام 1993 عن طريق مركز البحث للمعلومات العلمية و التقنية ( م ب م ع ت سيريست Cerist ) و هو مركز للأبحاث تابع للدّولة الجزائرية ، في عام 1998 صدر المرسوم الوزاري رقم 265 لعام 1998 الذي بموجبه أنهى احتكار خدمة الإنترنت من الدولة و سمح للشركات الخاصة بتقديم هذه الخدمة ، بيد أن هذا المرسوم اشترط على الذين يريدون هذه الخدمة لأغراض تجارية أن يكونوا جزائري الجنسية ، و يتم تقديم الطلبات مباشرة إلى وزير الاتصالات ، و في عام 1998 ظهرت أولى شركات التزويد الخاصة و ارتفعت أعداد الشركات التي تزود الربائن إلى 18 شركة بحلول شهر مارس عام 2000. و رغم تحرير قطاع الاتصالات في الجزائر إلا أن الوضع الحالي بالنسبة لشبكة الانترنت ما يزال ضعيفا مقارنة بدول الجوار ، و تشير الإحصائيات أن مجموع مستخدمي الإنترنت في الجزائر بلغ 1.9 مليون شخص حتى نهاية عام 2005. من أبرز شركات التزويد بالأنترنت شركة ( إيباد Eepad ). y لكن في ماي 2008 بقرار من وزراة الريد و تكنلوجيات التصال و الاعلام خفض سعر الاشتراكالي النصف لدي أكبر شركات التزويد بالنت التابعة لدولة الجزائرية و هي اتصالات الجزائر عرف عدد المشتركين ارتفاعا ملحوظا

تاريخ وسائط التخزين المدمجة من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
المراجعة الحالية (غير مراجعة)اذهب إلى: تصفح, البحث
بالرغم من أن الأبحاث بتخزين البيانات بالأقراص المدمجة كانت مستمرة منذ عدة عقود, فإن أول نظام نزل السوق كان نظام CD-ROM وتعني قرص مضغوط -ذاكرة القراءة فقط, كشف عنه عام 1982 وأصبح مهيأ كمخزن للمعلومات بصيغة CD-ROM سي دي روم مع نزول الكتاب الأصفر (المخصص فقط لتلك الصيغ) عام 1985, وأعيد تهيئته لأنه أصبح وسيلة تقنية قديمة نوعاً ما للتخزين المدمج فنماوالت السوق عام 1988 صيغ أخرى مثل:

سي دي آر (CD-R): وتعني قرص مضغوط - كتابة مرة واحدة و قراءة متعددة.
سي دي آر دبليو (CD-RW): وتعني قرص مضغوط - تسجيل متعدد
القرص المضغوط لايزال بحكم الواقع هو المقياس للتسجيلات الصوتية, وحل الدي في دي DVD محله بشكل قوي بتسجيل الوسائط المتعددة والأقراص المدمجة. ومعنى الدي في دي Digital Video Disc أو Digital Versatile Disc وهو الوريث للسي دي بسوق تخزين البيانات.
رسوميات حاسوبية من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(تم التحويل من الجرافكس)المراجعة الحالية (غير مراجعة)اذهب إلى: تصفح, البحث
الرسوميات الحاسوبية (بالإنجليزية: Computer graphics) رسوميات الحاسوب قسم فرعي من علوم الحاسب، و الذي يدرس طرق تركيب و معالجة المحتوى المرئي. بالرغم من أن المصطلح غالبا ما يشير إلى الرسوميات ثلاثية البعد، فإنها تضم أيضا الرسوميات ثنائية البعد و معالجة الصور.

ورسومات الحاسوب تتم غالباً عبر برمجيات جاهزة و متخصصة ..بالتأكيد فهذه البرامج تمت كتابتها بtحدى لغات البرمجة عالية المستوي مثل س++
أقسامها
معالجة الصور رسومات ثنائية الأبعاد 2D تصميم ثلاثي الأبعاد 3D
الرسوميات المتجهة (Vector graphics) مثل ملفات الفلاش رسومات متحركة Animation

www.wikipedia/ara.com

سميحة زيدي

عدد المساهمات: 333
نقاط: 626
تاريخ التسجيل: 11/12/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى