مرحبا بكم في هذا المنتدى الخاص بعلوم الإعلام و الإتصال و العلوم السياسية والحقوق و العلوم الإنسانية في الجامعات الجزائرية
. نرحب بمساهماتكم في منتدى الطلبة الجزائريين للعلوم السياسية و الاعلام والحقوق و العلوم الإنسانية montada 30dz

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» -بحث كامل حول المرفق العام
الأربعاء أبريل 11, 2018 9:35 am من طرف ابوعلي

» كتاب في الاعلام الجديد و الوسائط المتعددة
الأربعاء مارس 28, 2018 1:28 pm من طرف المشرف العام

» المسؤولية العقدية للمستهلك دراسة مقارنة بين الشريعة والقانون
الجمعة مارس 23, 2018 8:27 pm من طرف خيرة خيرة

» دليل منهجي لكيفية تحرير مذكرة التخرج وفق طريقة imrad
الأحد مارس 04, 2018 6:06 pm من طرف المشرف العام

» الاتصال الرقمي و الاعلام و التكنولوجيا
الجمعة فبراير 16, 2018 12:20 pm من طرف سميحة زيدي

» استخدام تكنولوجيا الاعلام والاتصال في التدريس الجامعي د,خـلـفـــلاوي
الجمعة فبراير 16, 2018 12:20 pm من طرف سميحة زيدي

» تكنولوجيا الإعلام و الاتصال
الجمعة فبراير 16, 2018 12:19 pm من طرف سميحة زيدي

» انماط الجمهور وخصائصه
الخميس فبراير 15, 2018 7:21 pm من طرف عبد الجبار بلاوي

» ملخص مدرسة شيكاغو
الأحد فبراير 11, 2018 8:59 pm من طرف احمد السياسي

» كتاب في النظم السياسية المقارنة و القانون الدستوري
الأربعاء فبراير 07, 2018 9:40 am من طرف المشرف العام


    هل الثورات العربية مجرد لعبة أمريكية؟

    شاطر
    avatar
    hamouda48

    البلد : الغرب الجزائري
    عدد المساهمات : 26
    نقاط : 43
    تاريخ التسجيل : 06/07/2011
    العمر : 31
    الموقع : http://www.tvquran.com/

    هل الثورات العربية مجرد لعبة أمريكية؟

    مُساهمة من طرف hamouda48 في الأربعاء يوليو 06, 2011 1:23 pm

    قال أحد السياسيين يوما ما معناه حينما نجد إن مواقفنا تشابه موقف أمريكا فلابد ان تكون مواقفنا خاطئة ، وهذا القول حقيقي فليس ممكنا تطابق مواقف أمريكا في القضايا الإستراتيجية مع مواقف مناهضيها ، وإذا حصل هذا فعلى الثوار والوطنيين البحث بجدية في سلامة موقفهم .دعونا ننطلق من هذه المقولة لتفسير ما يحدث الآن . لنلاحظ أولا ظاهرة تفسر نفسها وتقدم لنا على طبق من ذهب حقيقة ما يجري وأهدافه الحقيقية ، تلك هي ظاهرة تحول أمريكا والاتحاد الأوربي واشد النظم العربية تبعية لأمريكا والكيان الصهيوني كدولة قطر إلى أداة ( التثوير ) والتحريض الرئيسة ! إن أي عاقل حقيقي في زمن التضييع المتعمد للعقل والمنطق لابد أن يسأل نفسه : هل يمكن للغرب الاستعماري ( أمريكا وأوربا ) الذي كان مستعمرنا الأول وناهب ثرواتنا الأول ومدمر مجتمعاتنا الأول ومقسم وطننا العربي الأول وخالق وداعم ومديم إسرائيل الأول وغازي العراق ومدمره ومصدر كوارثه الأول ، هل يمكن لهذا الفريق أن يكون الآن ( قديس الثورات ) ومحركها وداعمها ؟ هل يمكن للاستعمار والامبريالية الأمريكية التي شنت أكثر من 40 حربا استعمارية عداونية وأجهضت تجارب ديمقراطية بالقوة العسكرية وذبحت رؤساء منتخبين مثل سلفادور الليندي في تشيلي ، وغزت ودمرت وقتلت الملايين في فيتنام واندونيسيا وتدخلت وفرضت أنظمة ديكتاتورية وفاسدة في العالم الثالث أن تصبح داعمة ثورة وانتفاضة ثورية حقيقية ؟

    المرجع: عن موقع www.hashd.net رسالة الى كل مناضل عربي الفوضى الخلاقة وأدواتها النفسية والإعلامية تحليل : هشام عبدالله المشرمه - حسن محمد راويه الجمعة 25 مارس 2011 الساعة 20:42 .
    موضوع للنقاش

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أبريل 25, 2018 1:27 pm