مرحبا بكم في هذا المنتدى الخاص بعلوم الإعلام و الإتصال و العلوم السياسية والحقوق و العلوم الإنسانية في الجامعات الجزائرية
. نرحب بمساهماتكم في منتدى الطلبة الجزائريين للعلوم السياسية و الاعلام والحقوق و العلوم الإنسانية montada 30dz

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الفوارق بين المنهجين التجريبي وشبه التجريبي
الثلاثاء أغسطس 15, 2017 8:07 pm من طرف محمد عصام خليل

» دورات في الصحافة والاعلام 2017
الأربعاء أغسطس 02, 2017 12:07 pm من طرف الاء العباسي

» سؤال مسابقة الأساتذة للإلتحاق برتبة أستاذ التعليم الثانوي تخصص فلسفة دورو 2017
السبت يوليو 08, 2017 2:12 pm من طرف hibatallah

» الفلسفة العربية المعاصرة والتحديات الراهنة
الخميس يونيو 15, 2017 12:04 pm من طرف hibatallah

» منتدى الطلبة الجزائريين للعلوم السياسية و الإعلام و الحقوق و العلوم الإنسانية
الثلاثاء يونيو 13, 2017 3:38 pm من طرف المشرف العام

» برنامج متعدد السنوات لمختلف الفئات الصغرى في كرة القدم من 7 الى 21 سنة
الجمعة يونيو 09, 2017 7:55 pm من طرف malik25

» تعريف الإشهار،قانون الإشهار
الأحد أبريل 16, 2017 7:16 pm من طرف مايسة Itfc

» الدراسات الإعلامية القيمية المعاصرة ونظرية الحتمية القيمية
الأربعاء أبريل 12, 2017 12:28 am من طرف مايسة Itfc

» مقياس :اقتصاديات الصحافة و الاعلام
الجمعة فبراير 24, 2017 11:16 pm من طرف المشرف العام

» اللغة الاعلامية :دروس
الثلاثاء فبراير 14, 2017 9:45 pm من طرف مايسة Itfc


    رياضة لياقة صحة ============== جسم سليم

    شاطر

    ymbbbt21985

    البلد : الجزائر
    عدد المساهمات : 26
    نقاط : 68
    تاريخ التسجيل : 11/12/2010
    العمر : 32

    رياضة لياقة صحة ============== جسم سليم

    مُساهمة من طرف ymbbbt21985 في السبت ديسمبر 11, 2010 6:37 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    رياضة ×صحـــة × رياضة

    أهمية الرياضة

    * ممارسة النشاط الرياضى:

    - عدم ممارسة الرياضة تجعل عضلات جسمك دائماً في حالة ارتخاء وضعف. ويصعب علي القلب والرئة أن يقوما بوظيفتهما بصورة جيدة أو تصاب المفاصلبضعف ويمكن إصابتها بسهولة. قلة النشاط له خطورته الكبيرة مثل خطورة التدخين.


    - الرياضة تحمي من الأمراض:
    أجسامنا تحتاج وتتشوق إلي الحركة والتمارين. التمارين اليومية هامة جداً للياقة البدنية والصحة الجيدة فهي تقلل من خطورة الإصابة بأمراض القلب، السرطان، ارتفاع ضغط الدم، السكر وأمراض أخرى. الرياضة أيضاً تساعد علي بقائك في مظهر جيد، وعدم ظهور التجاعيد مبكراً.


    - الرياضة تساعدك علي الصبر والتحمل: عند ممارسة الرياضة يبدأ الجسم في استهلاك الطاقة الموجودة به. التمارين الرياضية تساعدك علي التحمل والصبر، وذلك عن طريق تدريب جسمك علي أن يكون أكثر مرونة وحركة مستخدماً كمية طاقة أقل.
    - الرياضة تقوي العضلات:الرياضة تقوم بتكوين العضلات وتشكيلها وتقوم بتنمية العظام والأربطة لتحمل المزيد من القوة. مع ممارسة الرياضية لن تشعر فقط بالجسم الصحي ولكن بالشكل الأفضل لمظهر جسمك.


    - زيادة مرونة الجسم: أنواع التمارين التي تقوم بشد الجسم، تكون مفيدة لتكوين قوام جيد فهي تجعل الجسم في حالة مرونة لتسهيل عملية الالتواء والانحناء وجميع حركات الجسم المختلفة.
    زيادة مرونة الجسم عن طريق الرياضة تقلل فرص الإصابات وتحسن عملية التوازن والتناسق في الجسم، إذا كنت تشعر بآلام في الرقبة أو في الجزء العلوي من الظهر، أو تشعر بالتوتر والشد العصبي، فقيامك ببعض التمارين الخفيفة لشد الجسم تجعل عضلات الجسم في حالة ارتخاء وتشعر بالراحة.


    - التحكم في وزن الجسم: الرياضة هي مفتاح التحكم في وزن الجسم، لأنها تساعد علي حرق السعرات الحرارية الزائدة. وبالتالي بقاء الجسم دائماً في وزن وشكل جيد.


    تمارين الإحماء (التسخين)

    حقائق عن تمارين الإحماء:
    - يجب البدء دائماً بتمارين الإحماء قبل ممارسة أى نشاط رياضى لتجنب التعرض للإصابة أو الأذى.
    - من المحبذ ممارسة تمارين الإحماء حسب التسلسل المقدم لها أو الحرص على الأقل فى البدء بالتمرين الأول.

    * التمرين الأول:
    - الوقوف فى وضع استقامة.
    - الجرى فى المكان 30 عدة برفع الأرجل لأعلى.


    التمرين الثانى:
    - الوقوف فى وضع استقامة.
    - الجرى فى المكان 30 عدة، وذلك برفع الركبة ناحية الصدر ومحاولة لمس كوع اليد العكسية.
    - تكرار التمرين برفع ركبة الرجل الأخرى.

    * التمرين الثالث:
    - الوقوف فى وضع استقامة.
    - الجرى فى المكان 30 عدة، مع رفع الذراعين لأعلى وتبادل الركلات الأمامية للرجلين.


    تمرين لتنشيط الدورة الدموية

    * تمارين رياضية من الإحماء (تمرين لتنشيط الدورة الدموية):
    * التمرين:
    - الجلوس في وضع استقامة على كرسي.
    -رفع الرجل اليمنى لأعلى تجاه الصدر بثني الركبة.
    -الإمساك بالجزء السفلي للساق اليمنى تحت الركبة مباشرة بكلا اليدين.
    -جذب الساق ناحية الكتف العكسي الأيسر بمساعدة اليد اليمنى بدفعها في هذا الاتجاه.
    -البقاء على هذا الوضع لمدة 30 ثانية.
    -خفض الرجل اليمنى للأرض مرة أخرى للاسترخاء.
    -رفع الرجل اليسرى وتكرار نفس خطوات التمرين على أن تجذب ناحية الكتف الأيمن.
    - الانحناء قليلاً للأمام لتجنب الضغط على أسفل الظهر أثناء ممارسة التمرين.


    المشي للصحة و اللياقة البدنية

    يعتبر المشي في معظم دول العالم الرياضة المحببة والمفضلة لدى الجميع كباراً وصغاراً وحتى الذين لم يزاولوا الرياضة في حياتهم ، والمشي من أنواع الأنشطة الرياضية الهوائية الممتازة التي تستمر مع الإنسان مدى الحياة والتي لها تأثير علي النظام القلبي والرئوي والدموي ( القلب و الرئتين والأوعية الدموية ) ، والمشي رياضة الذين لا يقدرون علي مزاولة الأنشطة الرياضية الأخرى كالجري والسباحة وركوب الدراجة وأداء التمرينات خاصة الذين يعانون من أمراض العصر كالسكر وارتفاع ضغط الدم والسمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية حيث يعتبر المشي سباق رياضي ونشاط بدني مفيد لهم حيث يعطي نفس الإستفادة وتأثيره يساوي باقي الأنشطة الرياضية الأخرى ولكن يتطلب زمن أطول للوصول لتأثير التدريب علي القلب والرئتين والأوعية الدموية، وبالإضافة إلى ذلك فأنة بإمكان الإنسان مزاولة المشي الرياضي في كل مكان وزمان وعلي مدار العام، و لا يحتاج الإنسان إلى الملاعب والأدوات والأجهزة الخاصة ، وكذلك يزاول بشكل فردي أو جماعي مع الأصدقاء والزملاء وإفراد الأسرة الواحدة .
    إن المشي في وقنتا هذا أصبح بمثابة الصرخة العلمية بل وأصبح يؤخذ بتلك الجدية وبه يقاس الوعي الصحي لدى الشعوب و الدول المتقدمة وبعكس ما يحدث في الكويت ودول الخليج العربي حيث الشوارع الحديثة والسيارات والبناء والعوائق وضيق المساحات الزراعية هذا بالإضافة إلى التخلف الثقافي والرياضي والصحي والعوائق الاجتماعية لدي معظم شعوب هذه المنطقة وقلة خبرتهم بأهمية مزاولة الأنشطة الرياضية الهوائية و تأثيرها على الصحة و اللياقة البدنية علما بأن معدلات الإصابة أو الوفاة بأمراض القلب والأوعية الدموية بإرتفاع مستمر ، لذا نجد بأن الإقبال على مزاولة الأنشطة الرياضية وخاصة رياضة المشي ضئيلاً جداً بين معظم الناس وأنه لا يمكن للإنسان الذي يرغب بمزاولة الأنشطة الرياضية الهوائية أن يجد مكاناً مناسباً وبعيداً عن أنظار الناس والآخرين لمزاولة رياضتة المفضلة كالمشي الرياضي أو الهرولة(الجري ) والأنشطة الرياضية الهوائية الأخرى .وبالرغم من الصعوبات السابق ذكرها و بالإضافة إلى مناخ الكويت غير الطبيعي صيفاً نجد أن الإهتمام بدأ يطرق أبواب المجتمع الكويتي معلناً تفشي أمراض العصر كالقلب وضغط الدم والسكري والسمنة بين الشباب والشيوخ والذي يمكن القضاء على أسبابها بمزاولة الأنشطة الرياضية الهوائية مثل المشي والهرولة والسباحة والتمرينات الرياضية .
    وأثبت أحد الباحثين الإنجليز بأن الذين يزاولون المشي الرياضي ولمدة (30 ) دقيقة من و إلى العمل يومياً بإمكانهم أن يحافظوا على أوزانهم وأن يتجنبوا احتمالات الإصابة بأمراض العصر عن الذين لا يزاولون أي نشاط هوائي ومن مميزات المشي الرياضي أنك لا تحتاج إلى دفع الإشتراكات الباهضة الخاصة لمزاولة الأنشطة والألعاب الرياضية الأخرى كما في الأندية الصحية الخاصة ، وكل ما تحتاج إلية حذاء رياضي وملابس مناسبة، و ابدأ من اليوم برنامجك فكل كيلو متر جديد تقطعة من البرنامج اليومي يعني يوماً جديداً وصحياً في حياتك ويومك المنتظر سعادة وصحة ولياقة ، وأخيراً يؤكد الأطباء إن المشي يظل دائما الرياضة المفضلة عند كبار السن وقد تأكد الآن أنه أيضاً رياضة تلائم كل الأعمار من حيث تأثيرها على النظام القلبي والرئوي والنفسي .

    الاستعداد للمشي :
    اختيار الحذاء المناسب من حيث القياس والجودة .
    ابدأ ببرنامج المشي الذي يناسب قدرتك البدنية .
    استمر وانتظم مع برنامجك الشخصي اليومي .

    ما الذى يتحكم في تشكيل لياقتك البدنية؟

    * تشكيل اللياقة البدنية:
    س- ما الذى يتحكم في تشكيل لياقتك البدنية؟
    - الإجابة: أربعة أشياء.

    * الأجهزة الهوائية:
    الأجهزة الهوائية في الجسم تتكون من القلب، الرئة والدم. وتحتاج هذه الأجهزة إلي أكسجين لكى تؤدى وظائفها.
    والطاقة هي قدرة الجسم علي استخدام الأكسجين بوصفه مصدر للطاقة. فهو الذي يعطينا الطاقة والقدرة الكافية للقيام بالأنشطة لأطول فترة ممكنة.
    * قوة العضلات والقدرة علي التحمل:
    القوة هي أكبر جهد يمكن أن تقوم به العضلات. أما القدرة علي التحمل فهي قدرة الجسم علي الاستمرار في الحركة والنشاط بصورة مستمرة دون الشعور بالتعب. القوة والقدرة علي التحمل ضروريان للياقة الجسم والعضلات. بدون هذه اللياقة لن تكون قادراً علي القيام بأي نشاط أو حركة.
    * المرونة:
    القدرة علي شد عضلات الجسم أو الليونة تسمي مرونة الجسم. يمكن أن تحد قلة المرونة في المفاصل والعضلات من مساحة تحركاتك وتجعلك أكثر عرضة للإصابات.
    ويجب أن تكون قادراً علي الأقل على شد ذراعك إلي الأمام 90 درجة بعيداً عن الجسم، وأن تستطيع تحريك مفاصل الكوع بشكل كاف لتتمكن من وضع يديك علي كتفك.
    * التكوين الجسمانى:
    كمية الدهون في الجسم هي العنصر الرابع الذي يحدد مستوي اللياقة الجسدية لكل فرد.
    السعرات الحرارية الزائدة عن حاجة الجسم يتم تخزينها علي شكل دهون. وكلما يمر بنا العمر نكون أقل نشاطا ويبدأ معدل التمثيل الغذائي في الانخفاض.
    في السبعين من العمر نحتاج إلي 15% سعرات حرارية أقل من النسبة التي نحتاجها في سن العشرين.
    يسبب الوزن الزائد ضغط زائد علي العظام و الأربطة و الأنسجة العضلية التي تتحمل وزن الدهون. الحفاظ علي وزن الجسم يجنب جسمك تحمل هذا الوزن الزائد، ويجعلك تشعر بسهولة في الحركة والقيام بالأنشطة المختلفة.

    تمارين لتهدئة عضلات الجسم بعد القيام بالأنشطة الرياضية
    (التمرين الأول)

    * تمارين رياضية لتبريد العضلات:

    - تساوي هذه التمارين في أهميتها تمارين الإحماء أو التسخين، فهي تساعد علي إرخاء العضلات وتهدئتها بعد المجهود التي تعرضت له أثناء القيام بالأنشطة الرياضية المختلفة (وحتى لا تصيب العضلات بالشد العضلي عند التوقف فجأة عن هذه التمارين). ووجه الاختلاف بينها وبين تمارين التسخين أن الأولي يتم ممارستها بعد القيام بأي نشاط رياضي، أما الثانية قبل القيام به. وقبل القيام بمثل هذه التمارين لابد من اتباع الخطوتين التاليتين:
    1- التقليل تدريجياً من السرعة التي تؤدي بها التمارين.
    2- أخذ نفس عميق.

    * التمرين الأول:
    - يساعد هذا التمرين علي إرخاء الجزء العلوي من الجسم الصدر والكتفين والظهر:
    - يتم ممارسة هذا التمرين في وضع الوقوف.
    - إبعاد كلا القدمين عن بعضهما بحيث تصبح في محاذاة الحوض. - ثني الركبتين قليلاً.
    - تحريك الكتفين لأسفل وإلي الخلف.
    - تشبيك الأيدي خلف الظهر.
    - خفض الحوض لأسفل حتى لا تمارس الضغط علي الجزء السفلي من الظهر.
    - تحريك الكوعين كلاً منهما تجاه الآخر.
    - البقاء علي هذا الوضع لبضع ثوانٍ (العد من 1 - 5).
    - العودة إلي الوضع الأصلي.
    - تكرار هذا التمرين مرة أو مرتين.

    التمرين الثاني:

    -يساعد هذا التمرين علي بسط الظهر والكتفين والخصر:

    - يتم ممارسة هذا التمرين في وضع الوقوف.
    - ضم القدمين (لا توجد مسافة بينهما).
    - فرد الذراعين لأعلي في خط مستقيم (بحيث تقع الرأس بينهما مجرد أن يمسها الذراعان).
    - تشبيك أصابع اليدين باستثناء إصبعي السبابة.
    - التنفس بانتظام أثناء خطوات التمرين.
    - بسط الذراعين إلي أعلي مستوي ممكن.
    - البقاء علي هذا الوضع لبضع ثوانٍ (العد من 1 - 5).
    - العودة إلي الوضع الأصلي.
    - تكرار هذا التمرين مرة أو مرتين.

    مع احترامي وتقديري لكم


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 20, 2017 8:56 am